تذمر من انقطاعات الكهرباء بنواكشوط والشركة تعتذر

موريتانيا إنفو ـ نواكشوط

شهدت العاصمة نواكشوط اليوم الاثنين وأمس الأحد انقطاعات كهربائية شاملة ومتكررة استمرت لعدة ساعات متتالية، وسط شكاوى وتذمر في مواقع التواصل الاجتماعي.

وأضح بيان صادر عن الشركة مساء اليوم أن الانقطاعات يوم أمس تعود إلى عطل بخط الجهد العالي القادم من سد مننتالي التابع لمنظمة استثمار نهر السنغال,

بينما تعود انقطاعات اليوم الاثنين إلى محاولات “ربط الطاقة الشمسية بالشبكة قبل عزلها في الأخير وتزويد المدينة اعتمادا على محطات نواكشوط الحرارية وحدها حفاظا على استمرارية الخدمة”.

وقدمت الشركة اعتذارها للزبناء عن الانقطاعات الكهربائية، وأكدت على قدراتها في مجالي الإنتاج والتوزيع.

وأثارت الانقطاعات الكهربائية ردود فعل واسعة وانتقادات لاذعة لخدمات الشركة بمواقع التواصل الاجتماعي.

المدون عزيز الشنقيطي قال إن انقطاع الكهرباء اضطره لتأخير سفره لعدة ساعات والانتظار أمام أحد محلات إصلاح عجلات السيارات، والسبب يعود إلى تعطل رافعة “هيلودريك” تعمل بالكهرباء بينما كان يُخضع عجلات سياراته لفحص تقني ضمن استعداداته للسفر.

ونشر الشنقيطي صورة لسيارته الشخصية وعلق بالقول “شر البلية ما يضحك”، مشيرا إلى أن السيارة بقيت معلقة وهو عالق معها “في انتظار أن تعود الكهرباء منذ حولي الساعة الثامنة والنصف حتى الآن”.

من جهته دعا المدون يسلم المقري إلى منع “اقتناء المولدات الكهربائية ومصادر الطاقة البديلة في كل مراكز الدولة وقطاعاتها باستثناء المستشفيات ومراكز العمليات والاتصالات الأمنية والعسكرية”.

واعتبر ولد المقري أن “الألم يحث على العلاج”، موضحا أنه يسعى من وراء دعوته إلى “إحساس المسؤولين بانقطاع الكهرباء، نريد لهم معاناة مثل معاناتنا نحن عباد الله الفقراء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *